وكالات - أبوظبي

حذر المعارض الفنزويلي خوان غوايدو الذي أعلن نفسه "رئيسا مؤقتا للبلاد" من أنه إذا حاول نظام الرئيس نيكولاس مادورو خطفه "فإن هذا سيكون واحدا من الأخطاء الأخيرة" لهذا النظام.

ويستعد غوايدو للعودة، الاثنين، إلى كاراكاس بعد جولة مصغرة له في أميركا الجنوبية، مساء الأحد.

وقال غوايدو الذي اعترفت به نحو 50 دولة رئيسا بالوكالة لفنزويلا، في كلمة وجهها إلى مؤيديه عبر مواقع التواصل الاجتماعي "إن محاولة خطفي ستكون بلا أدنى شك واحدة من الأخطاء الأخيرة التي قد يرتكبها" نظام مادورو.

ودعا غوايدو إلى تظاهرات حاشدة، الاثنين، ضد مادورو، وكتب في رسالة الأحد عبر تويتر "أعلن عودتي إلى البلاد. أدعو الشعب الفنزويلي إلى التجمع في كل أنحاء البلاد غدا (الاثنين) الساعة 11,00 (15,00 ت غ)".

أخبار ذات صلة

موسكو تندد بـ"التأثير المدمر" لواشنطن في فنزويلا
أميركا تعاقب مسؤولين فنزويليين "عرقلوا وصول المساعدات"
8 أطنان ذهب تلخص "كارثة فنزويلا"
موسكو تتحدى واشنطن بمساعدات جديدة لفنزويلا

 وفي رسالته عبر تويتر، دعا غوايدو مناصريه إلى ترقب الرسائل من أجل معرفة أين ستنظم تظاهرات الاثنين.

وقال غوايدو: "هيا يا فنزويلا".

ويريد غوايدو إطاحة مادورو، وتأليف حكومة انتقالية لإجراء انتخابات مبكرة.