سكاي نيوز عربية - أبوظبي

تجمع آلاف الطلاب، الجمعة، في مدينة هامبورغ شمالي ألمانيا كجزء من احتجاج عالمي يدعو إلى اتخاذ إجراءات للحد من ظاهرة الاحتباس الحراري.

تقود الفتاة الناشطة السويدية، غريتا ثونبرغ، التي أصبحت صوتا بارزا في حملات مكافحة تغير المناخ، مسيرة الجمعة في المدينة الساحلية شمالي البلاد.

وفي وقت سابق في يناير، تحدثت الفتاة البالغة من العمر 16 عاما في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا، حيث قالت لرجال الأعمال والقادة الحكوميين: "أريدكم أن تشعروا بالذعر. أريدكم أن تشعروا بالخوف الذي أشعر به كل يوم".

أخبار ذات صلة

التطرف المناخي.. بلاد "تتجمد" وأخرى "تحترق"
أحدث كوارث التغير المناخي.. العقارب تغزو مدنا وتلدغ الآلاف

 وحمل الطلاب في احتجاج هامبورغ لافتات تحمل شعارات مثل "امش الآن أو أسبح لاحقا" - في إشارة إلى ارتفاع مستويات البحار جراء ذوبان القمم الجليدية - و"نحن (علامة قلب "نحب") غريتا".