سكاي نيوز عربية - أبوظبي

قال وزير الداخلية النمساوي هربرت كيكل،الثلاثاء، إن السلطات الأمنية ستفرض قيودا جديدة على حركة اللاجئين اعتبارا من الشهر القادم، وستمنعهم من مغادرة مراكز اللجوء ليلا.

ونقلت وكالة الصحافة النمساوية عن الوزير قوله في تصريح صحفي إنه سيتم إيضا انشاء مراكز للاحتجاز لأغراض أمنية بالنسبة للاجئين الخطيرين الذين يشكلون تهديدا للأمن العام.

وأكد كيكل ان قواعد الاتحاد الأوروبي تقضي بإمكانية الاحتجاز الامني وبالتالي فان النمسا تستطيع انشاء مراكز للاحتجاز مع النظر في كل حالة احتجاز على حدة، وفقا لما أفادت وكالة "كونا" للأنباء.

أخبار ذات صلة

النمسا ترفض عودة "القنابل الموقوتة" إلى أراضيها

وفي محاولة للتملص من القوانين الأوروبية،شدد الوزير النمساوي اليميني على القول بإن السلطات الأمنية هي التي تتخذ القرار وليس المحاكم الدستورية.

وأعلن كيكل عزمه تسريع إجراءات اللجوء وتحويل مراكز الاستقبال الأولية للاجئين إلى ما أسماه "مراكز خروج" في الاول من مارس المقبل.