وكالات - أبوظبي

قال رئيس البرلمان الإيراني إن الهجوم، الذي أسفر عن مقتل 27 عنصرا من الحرس الثوري، "خطط له ونفذ من داخل باكستان"، مضيفا أن بلاده يجب أن ترد على هذا.

تصريحات علي لاريجاني نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية (إيرنا) اليوم الأحد. 

ودانت باكستان الهجوم الذي نفذ يوم الأربعاء الماضي لكنها لم ترد على هذه المزاعم.

ويعتقد أن "جيش العدل"، الذي أعلن مسؤوليته عن الهجوم، يعمل في ملاذات داخل باكستان المجاورة.

واتهم الميجور الجنرال محمد علي جعفري، قائد الحرس الثوري، قوات الأمن الباكستانية أمس السبت بدعم المسلحين وقال إن إيران تتوقع أن "تتم معاقبة" الجماعة.

أخبار ذات صلة

إيران: باكستان وراء هجوم الأربعاء على "الحرس الثوري"

 من جانبه تعهد الرئيس الإيراني حسن روحاني "بالانتقام لدماء القتلى" في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي اليوم الأحد.

ووقع الهجوم الدامي نهاية الاسبوع الماضي في منطقة مضطربة قرب حدود إيران مع باكستان، حيث استهدفت سيارة ملغومة، حافلة كانت تقل أعضاء من الحرس الثوري الإيراني.