سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلن السيناتور الأميركي بيرني ساندرز ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة في 2020، حسبما ذكر موقع "بوليتيكو" الإخباري.

وقال الموقع إن ساندرز سجل فيديو يعلن فيه خطوته المهمة، لكنه لم يوضح متى يمكن أن يبث هذا التسجيل.

وكان الموقع ذاته ذكر أن بيرني ساندرز الذي هزم في الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في 2016، التقى أشخاصا يمكن أن يتولوا مسؤوليات في فريق حملة رئاسية.

والسناتور الديمقراطي عن فيرمونت صاحب الـ77 عاما، مستقل مرتبط بالديمقراطيين، وكان منافس هيلاري كلينتون في الانتخابات التمهيدية للحزب في 2016.

وعندما ترشح في 2016، بدا جديدا على الساحة السياسية الديمقراطية، قبل أن ينجح في مواجهة كلينتون التي فازت في نهاية المطاف، لكنها هزمت أمام الجمهوري دونالد ترامب في الاقتراع الرئاسي.

أخبار ذات صلة

ساندرز يعلن عزمه الترشح لانتخابات الرئاسة الأميركية.. بشرط

وخلال حملة الانتخابات التمهيدية، دافع ساندرز الذي يصف نفسه بـ"الديمقراطي الاشتراكي" عن تغطية صحية كاملة للأميركيين، وتعليم جامعي مجاني وزيادة الحد الأدنى للأجور.

وقد انتخب نائبا حيث شغل هذا المقعد من 1990 إلى 2006، قبل أن يصبح عضوا في مجلس الشيوخ، وأعيد انتخابه بسهولة في المرة الأخيرة في نوفمبر، وفقا لوكالة "فرانس برس".

وترشح نحو 10 ديموقراطيين للانتخابات الرئاسية الأميركية التي ستجرى في 2020، وينتظر أن يعلن نائب الرئيس الأميركي السابق جو بايدن ترشحه أيضا.

وما زال بيرني ساندرز يتمتع بشعبية كبيرة بين الديمقراطيين، لكن بعض أعضاء الحزب يتساءلون ما إذا كان رجل سبعيني هو المرشح الذي يحتاجون إليه.