وكالات - أبوظبي

في أول رد من الديمقراطيين على إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، حالة الطوارئ في البلاد، توعد أعلى ديمقراطيين بالكونغرس باللجوء لـ"كل علاج متاح" لمعارضة الإعلان، فيما أعلنت ولاية نيويورك انها "ستدرس الطعن" على هذا القرار.

وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، وزعيم الأقلية في مجلس الشيوخ، تشاك شومر، الجمعة، إنهما سيتخذان إجراءات "في الكونغرس، وفي المحاكم، وعند الجمهور"، حسب ما ذكرت وكالة أسوشييتد برس.

واعتبر الاثنان أن قرار ترامب "غير قانوني"، واعتبرا أنه يعمل على "إفساد الدستور" من خلال تخطي سلطة الكونغرس للسيطرة على الإنفاق.

أخبار ذات صلة

بيلوسي تبرر طريقتها "الغريبة" في التصفيق لترامب
ترامب: بيلوسي "سيئة وعنيدة للغاية"
خلاف لغوي في واشنطن بسبب "جدار ترامب"
بيلوسي تأذن لترامب بإلقاء خطاب حالة الاتحاد

ومن شأن القانون الذي فرضه ترامب أن يعمل على نقل مليارات الدولارات من الحكومة الفيدرالية لبناء جدار على الحدود الأميركية المكسيكية.

ويقول مسؤولو البيت الأبيض إن بعض الأموال ستأتي من مشاريع البناء العسكرية. وفي هذا الصدد قالت بيلوسي وشومر إن ترامب سيستخدم الأموال اللازمة "لأمن جيشنا وأمتنا".

ويمكن للديمقراطيين رفع دعاوى قضائية وإجبار أصوات الكونغرس على منع تحويل أموال ترامب، ويستطيع ترامب الاعتراض على التشريع في حال اجتيازه.

يشار إلى أن ترامب نوه إلى أنه على دراية بأنه سيواجه "تحديات قانونية".

نيويورك تدرس الطعن

من جانبها، هددت النائبة العامة لولاية نيويورك،ليتشا جيمس، باتخاذ إجراء قضائي ضد إعلان حالة الطوارئ الوطنية.

وقالت جيمس في بيان: "لن نقبل انتهاك السلطة هذا، وسنقاوم بكل الأدوات القانونية التي تحت تصرفنا".