وكالات - أبوظبي

منح مجلس الدولة الفرنسي قوات الأمن الحق في استخدام أسلحة إطلاق الخرطوش المطاطي عالي السرعة المثيرة للجدل، من أجل السيطرة على الحشود في الاحتجاجات الأسبوعية بحركة السترات الصفراء.

وجاء قرار الجمعة من أعلى هيئة إدارية قبل يوم واحد من خروج المحتجين إلى الشوارع للأسبوع الثاني عشر على التوالي.

وسعت بعض النقابات والمتظاهرين إلى استصدار حكم عاجل بشأن استخدام هذه الأسلحة في أعقاب إصابات عديدة، بعضها خطير.

ولاحظ المجلس تواتر أعمال العنف وتدمير الممتلكات أثناء الاحتجاجات، التي انحرف بعضها عن الطرق المعتمدة، أو لم يتم الإعلان عنها مسبقا.

وخلص إلى أن استخدام السلطات للأسلحة لا يشكل "هجوما خطيرا" على حرية التظاهر، أو الحق في عدم التعرض للمعاملة اللا إنسانية أو المهينة.

أخبار ذات صلة

مواجهة بين "الأوشحة الحمراء" و"السترات الصفراء" في فرنسا

ويواصل أصحاب "السترات الصفراء" التظاهر في باريس وعدد من المدن الفرنسية الأخرى للاحتجاج على سياسات حكومة إيمانيول ماكرون.

يذكر أن احتجاجات السترات الصفراء اندلعت في شهر نوفمبر الماضي، إثر قرار الحكومة رفع أسعار الوقود، لكنها تطورت إلى احتجاجات أوسع نطاقا ضد المشكلات الاقتصادية التي تعاني منها فرنسا.