أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أبلغ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نظيره الأميركي دونالد ترامب في اتصال هاتفي استعداد تركيا لتولي الأمن في منطقة منبج السورية دون تأجيل.

وقال أردوغان إن هجوما خلف أربعة قتلى من الأميركيين الأسبوع الماضي في منبج كان عملا استفزازيا استهدف التأثير على قرار ترامب الشهر الماضي الانسحاب من سوريا.

وأعلن أردوغان الشهر الماضي عن إطلاق عملية ضد وحدات حماية الشعب شرقي الفرات.

وكان قد قتل يوم أمس ثلاثة مدنيين وأصيب نحو 20 في انفجار قنبلة في حافلة عامة في مدينة عفرين بشمال غرب سوريا.

أخبار ذات صلة

أردوغان يبوح بأطماعه.. من آسيا إلى سواكن السودانية
بالفيديو.. الكشف عن "منفذة" تفجير منبج ومساعدها

ووقع الانفجار في الذكرى الأولى للعملية العسكرية التي شنتها القوات التركية في عفرين التي تقطنها أغلبية كردية، لطرد وحدات حماية الشعب الكردية السورية.

وقال أردوغان إن مثل تلك الهجمات "لن تثني أبدا عزمنا في المعركة في عفرين".

وأضاف "هذه العملية ستستمر دون تردد في عفرين... في جرابلس أو في الباب" في إشارة لمدينتين خاضعتين لسيطرة قوات تدعمها تركيا. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هجوم عفرين.