أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت وسائل إعلام تركية، أن قضاء البلاد يسعى جاهدا لتسلم  لاعب فريق نيويورك نيكس لكرة السلة، أنس كانتر، بسبب صلته المحتملة برجل الدين المقيم في الولايات المتحدة المتهم بتدبير انقلاب فاشل في عام 2016.

وأدانت محكمة تركية كانتر، الذي يوجه انتقادات للرئيس رجب طيب أردوغان، العام الماضي بالانتماء إلى "جماعة إرهابية مسلحة" بعد أن تواصل معه مرارا أشخاص مقربون من رجل الدين فتح الله غولن.

أخبار ذات صلة

"الرئيس المجنون" يمنع نجم الـ NBA التركي من السفر إلى لندن

وأوردت وكالة الأناضول، الثلاثاء، أن الادعاء يسعى إلى إصدار "إخطار أحمر" من أجل كانتر، وهو طلب للشرطة الدولية (الإنتربول) لتحديد مكان شخص واعتقاله بشكل مؤقت لحين تسليمه.

وأوردت أن طلب التسليم يتضمن تعليقات لكانتر، الذي يعلن كثيرا دعمه لغولن، على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن رجل الدين.

وأبطلت تركيا، في وقت سابق، جواز سفر كانتر وأعلنته هاربا بسبب دعمه لغولن الذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب في يوليو 2016، وهو اتهام ينفيه غولن.

أخبار ذات صلة

أوامر تركيّة باعتقال 192 شخصا بذريعة غولن

وفي مايو  2017، رفضت رومانيا السماح له بدخولها بسبب إلغاء جواز سفره التركي.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، قال كانتر إنه لن يذهب إلى لندن من أجل مباراة مع فريقه المنافس في دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين، بسبب مخاوف من التعرض للاغتيال بسبب انتقاده لأردوغان.

ومنذ محاولة الانقلاب، اعتقلت تركيا نحو 77 ألف شخص بانتظار محاكمتهم، وعزلت أو أوقفت عن العمل نحو 150 ألف موظف، بينهم معلمون وقضاة وجنود، في حملة تستهدف أنصار غولن.

ويحمل كانتر بطاقة خضراء أمريكية تسمح له بالعيش والعمل في البلاد بشكل دائم.