أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مسؤول في الكونغرس الفنزويلي، الأحد، إن عناصر المخابرات أطلقوا سراح خوان جوايدو رئيس الكونغرس وزعيم المعارضة، بعد احتجازه لفترة وجيزة وهو في طريقة لحضور تجمع سياسي.

وكان جوايدو قد قال الجمعة، إنه مستعد لتولي رئاسة البلاد بعدما أعلنت المعارضة أنها تعتبر فترة الولاية الثانية للرئيس نيكولاس مادورو غير شرعية، وفق ما نقلت رويترز.

وأدى مادورو الخميس اليمين لفترة ثانية متحديا منتقديه في الولايات المتحدة ودول أمريكا اللاتينية الذين وصفوه بأنه "مغتصب غير شرعي" للسلطة في بلد يعاني من أزمة إنسانية بسبب تردي حالة الاقتصاد.

وينتمي جوايدو لحزب الإرادة الشعبية المعارض وقد انتخب رئيسا للجمعية الوطنية في الخامس من يناير.

أخبار ذات صلة

واشنطن تدعو إلى إطاحة "دستورية" لرئيس فنزويلا
رئيس الكونغرس "مستعد" لرئاسة فنزويلا.. ويطلب تأييد الجيش

وفي السادس من يناير، أكد البرلمان رفضه الاعتراف بشرعية الولاية الثانية لمادورو التي بدأت في العاشر من الشهر نفسه.