أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أكدت مصادر في الشرطة الفرنسية بتحييد شخص واحد على الأقل يدعى شريف شيخات خلال عملية أمنية واسعة.

وقتل شريف شيخات في منطقة نيودورف/مينو بالمدينة بعدما بدأت الشرطة عملية في نحو الساعة 2100 (2000 بتوقيت غرينتش.)

وكانت قد جندت فرنسا كل مصالحها الأمنية من أجل القبض في أسرع وقت على شيخات، وهو منفذ هجوم دموي بسوق عيد الميلاد في ستراسبورغ مساء الثلاثاء.

وبحسب وسائل إعلام فرنسية فقد جندت السلطات الأمنية ووزارة الداخلية ما يناهز 700 رجل أمن لمعرفة الوجهة التي فر إليها شيخات، بعد تنفيذه الهجوم الذي خلف مقتل شخصين وإصابة 14 آخرين.

أخبار ذات صلة

نشر صورة مسلح ستراسبورغ "الهارب".. مجرم بسن 13 عاما
فرنسا تجند المئات للإيقاع بـ"الهارب".. وسر "الساعات الأولى"

كما تمت تعبئة عناصر الدرك الوطني بأكثر من 200 دركي، من بينهم فريق التكتيكات الخاصة وفريق المروحيات "الهليكوبتر".

وقال مسؤول أمني فرنسي بارز لصحيفة "لو فيغارو" إن الساعات الأولى التي تعقب الهجوم تكون بالغة الأهمية، مضيفا "لذلك جندنا كل عناصرنا وفرقنا من أجل القبض على المشتبه فيه في أقرب وقت".