أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن المرشح السابق للرئاسة الأميركية، بيرني ساندرز، عزمه الترشح للانتخابات المقبلة في 2020، وذلك بشرط أن يكون "المرشح الأفضل" للتغلب على الجمهوري دونالد ترامب.

وأضاف السيناتور المستقل (77 عاما)، في حديث لمجلة "نيويورك ماغازين"، أنه "إذا ظهر شخص ثان قادر، لسبب أو لآخر، أن يقوم بعمل أفضل مني، فسأفعل وقتذاك كل ما بوسعي لكي يتم انتخابه".

وتابع: "في حال اتضح أنني المرشح الأفضل للفوز على دونالد ترامب، فإنني سأكون على الأرجح مرشحا رئاسيا"، حسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وكان ترامب قد أكد في منتصف أكتوبر الماضي، أنه سيكون مرشحا لولاية ثانية من 4 سنوات في عام 2020، مبددا بذلك التكهنات حول نواياه.

وقال الرئيس الأميركي لشبكة "فوكس بيزنس" آنذاك، ردا على سؤال حول رغبته في الترشح: "نعم، مائة بالمائة".