أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نشرت وزارة الدفاع الروسية مقطع فيديو وصفته، وسائل إعلام بـ"المدهش"، لمقاتلتين من طراز Su-57s وهما تطيران في أجواء سوريا.

وشوهدت الطائرتان في مكان غير معلوم قبل أن تقلعا، ومن المفترض أن يكون هذا المكان، قاعدة حميمم الجوية الروسية على الساحل السوري، بحسب موقع "روسيا اليوم" باللغة الإنجليزية.

ثم تم تصوير الطائرتين وهما تعبران الأجواء السورية، كما تقترب كاميرا المصور لتمكن المشاهد من رؤية الطيار داخل قمرة القيادة.

وجاء في بيان صادر عن الوزارة أن هذه الطلعة التجريبية جرت من أجل التحقق من قدرات الطائرة "سوخوي Su-57" خلال الحروب الحقيقية.

وأشار البيان إلى أنه تم خلال الطلعة اختبار أداء الطائرة في درجات الحرارة العالية و الظروف الصعبة الأخرى فضلاً عن اختبار عمل جميع منظوماتها بما فيها المنظومات الذكية و التسليحية.

و أضاف البيان أن طواقم الطائرة " سوخوي Su-57" نفذوا أكثر من عشر طلعات في سوريا.

وتم دفع الطائرات، التي طارت ما مجموعه عشر طلعات جوية، إلى أقصى حد لأن الجيش أراد أن يرى كيف سيكون أداء المقاتلات خلال مهمة واقعية.

وبسبب عدم قدرة الرادارات على رصدها فإن الجيل الخامس للطائرة Su-57 المصممة من قبل شركة سوخوي الروسية ستدخل الخدمة في الجيش الروسي على أنها " طائرة شبح".

وتم حتى الآن إنتاج ست طائرات من هذا الطراز، وقد تم اختبارها لأول مرة عام 2010.

وكان طيار الاختبار الروسي المعروف، محمد تلبويف، قد قال في وقت سابق إن مقاتلة "سو-57" الروسية الواعدة من الجيل الخامس لا مثيل لها في العالم، وما تزال غالبية التكنولوجيا المستخدمة فيها سرية.

وأكد أن "المقاتلة الروسية تحلق بسرعة 1600 كيلومتر في الساعة دون أن تشغل الفورساج (الاستهلاك الفائق للوقود). ولم يحقق ذلك أحد في العالم".

ووصف تالبويف "سو-57" بأنها مستقبل الطيران العسكري الروسي حيث تم تطبيق أكثر التكنولوجيات تقدما فيها.

وقال إن وراء تلك التكنولوجيا حلول هندسية وتقنيات سرية لم يكشف عنها بعد، ولم يعرفها إلا المحترفون والقيادة العسكرية للبلاد.