أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قام جنود من مشاة البحرية الأميركية بتعزيز جدار على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك، باستخدام الأسلاك الشائكة، يوم الخميس، في الوقت الذي يقترب فيه مئات المهاجرين من أميركا الوسطى، الذين يسعون لطلب اللجوء في الولايات المتحدة.

وبحسب ما نقلت رويترز، تم وضع أسلاك شائكة ونصبت متاريس عند معبري سان إيسيدرو وأوتاي ميسا من تيخوانا.

وتقع تيخوانا في ولاية باجا كاليفورنيا على الطرف الغربي من الحدود على بعد حوالي 38 ميلا من سان دييجو في كاليفورنيا.

وجاء قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب إرسال قوات إلى الحدود مع المكسيك قبيل انتخابات التجديد النصفي للكونغرس الأميركي، الأسبوع الماضي.

ووعد ترامب الناخبين بتشديد حملته على الهجرة غير الشرعية، وقال، إن التساهل مع الظاهرة يؤدي إلى تزايد الجريمة وإثقال كاهل الدولة الأميركية.

وتؤكد وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أنه لا توجد أي خطط لتعامل القوات الأميركية مع المهاجرين، وإنها تقوم فقط ببعض مهام الدعم لإدارة الجمارك وحماية الحدود مثل مد أسلاك وبناء مخيم مؤقت لهم ولأفراد إدارة الجمارك.