أبوظبي - سكاي نيوز عربية

منعت السلطات السياح في مدينة فينيسيا من الوصول إلى ساحة سانت مارك الرئيسية، الاثنين، بسبب هطول أمطار غزيرة وهبوب رياح عاتية على معظم مناطق البلاد، بحسب ما أفادت وكالة فرانس برس.

وذكرت السلطات، أن "المياه العالية" وصلت إلى ارتفاع 156 سنتمترا بعد الظهر، بحيث لم تكف المنصات الخشبية التي تضعها السلطات في الممرات الرئيسية في المدينة لضمان عبور السياح بأمان.

وحملت العائلات الأطفال على أكتافها للمرور بالشوارع المحيطة، بينما ارتدى بعض السياح الجزم العالية واختار آخرون السير في المياه حفاة.

وارتفعت المياه فوق حد 150 سنتمترا خمس مرات في تاريخ البلاد. وفي عام 1966 عندما اجتاحت الفيضانات البلاد مدمرة مركز المدينة، بلغ ارتفاع المياه في فينيسيا 194 سنتمترا.