أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن مسؤولون باكستانيون، الاثنين، وفاة سائق كان قد أضرم النار في نفسه، احتجاجا على طلب الشرطة رشوة منه.

وتوفي محمد خالد صباح، من جراء حروق بالغة في كراتشي، بعد يومين من إضرام النار في نفسه.

وبحسب ما نقلت وكالة أسوشيتد برس، عن محطة تلفزيون جيو الباكستانية، فإن خالد أحرق نفسه، احتجاجا على طلب عناصر من الشرطة رشوة، مقابل الامتناع عن تحرير مخالفة له تقدر بنحو ربع ما يجنيه في اليوم.

من جانبه، علق ، قائد شرطة كراتشي أمير أحمد الشيخ، على الواقعة قائلا: "إن التحقيقات جارية".

وأمر قائد الشرطة عقب الحادث، بعدم فرض غرامات باهظة على سائقي عربات الريكشا "ذات العجلات الثلاث"، بسبب مخالفات المرور في المدينة.