أبوظبي - سكاي نيوز عربية

في بادرة تدل على حسن الضيافة والترحاب، اصطحب الرئيس الروسي فلاديمير بوتن نظيره المصري عبد الفتاح السيسي، في جولة بسيارة "ليموزين" بمدينة سوتشي الروسية.

واستقل الرئيسان السيارة الروسية التي صنعتها شركة "أوروس"، مساء الأربعاء، حيث جلس بوتن على مقعد القيادة وإلى جانبه السيسي.

وانطلقت السيارة الفارهة ببوتن والسيسي ومرافقين آخرين جلسا في المقعد الخلفي، في جولة بحلبة سباقات "فورمولا 1" بمدينة سوتشي.

السيارة ظهرت لأول مرة عندما أقلت الرئيس الروسي في مايو الماضي، أثناء حفل تنصيبه عقب فوزه بالانتخابات الرئاسية هذا العام.

وبدأ تطوير السيارة عام 2012، وأنتجت على يد المعهد الروسي للأبحاث بالشراكة مع شركة سولرز الروسية لصناعة السيارات، لتكون امتدادا لسيارات "ZIL" التي استخدمها القادة السوفييت لعقود.

وتم تقديم السيارة رسميا في أغسطس الماضي، باعتبارها أحدث إنتاج في سلسلة "كورتيدج" روسية الصنع التي يرعاها بوتن شخصيا.

وقالت وسائل إعلام روسية إن المركبة مزودة بتقنيات تم تطويرها محليا، وبأفضل أنظمة الحماية.

ومن المتوقع أن تضم المجموعة سيارة "سيدان" وأخرى "ميني فان" وثالثة للطرق الوعرة.