أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل شرطي وأصيب أربعة آخرون بإطلاق نار، الأربعاء، في ثاوث كارولاينا على الساحل الشرقي للولايات المتحدة، وفق ما ذكرت وسائل إعلام أميركية، في وقت قالت السُلطات إنه تم إلقاء القبض على مشتبه فيه.

ونقلت قناة "إيه بي سي نيوز" عن الطبيب الشرعي في مقاطعة فلورنس حيث حصلت الجريمة، أن واحدًا من الشرطيين الخمسة الذين أصيبوا قد توفي.

وأشارت أجهزة الطوارئ في المقاطعة إلى أن عملية "إطلاق النار انتهت، والمشتبه فيه رهن الاحتجاز".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن غلين كيربي المسؤول في المقاطعة، لقناة "دبليو إم بي إف" إنّ المشتبه فيه سلّم نفسه للسُلطات بعد تحدّثه إلى أحد المفاوضين.

وأفادت الوكالة الفدرالية المسؤولة عن مراقبة الأسلحة بأنّ هناك عناصر في طريقهم إلى "مكان إطلاق النار" في  ثاوث كارولاينا.

في مدينة فلاديلفيا، سقط جرحى في إطلاق نار خارج مركز للتسوق، وذلك أن بعد توقفت سيارة أمام عدد من المتسوقين، قبل أن يطلق شخصان يستقلانها النار، مما أدى إلى سقوط جرحى تم نقله إلى المستشفى.

وذكرت محطة (إن.بي.سي-10) التلفزيونية المحلية في فيلادلفيا إنه لم يتضح بعد ما إذا كانت الشرطة احتجزت مشتبها به.