أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أظهر تسجيل مصور حريقا هائلا يلتهم عشرات السيارات في اليابان، من جراء الإعصار الذي ضرب أجزاء غربي البلاد الثلاثاء، وأدى إلى مقتل 9 أشخاص على الأقل وإصابة المئات.

ويبين التسجيل، الذي بثته هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية، محاولة عشرات رجال الإطفاء السيطرة على الحريق الضخم، ومشاركة سفينة للدفاع المدني في إخماد النيران.

وبدت عشرات السيارات متفحمة من جراء الحريق، بعد أن تكدست فوق بعضها البعض بسبب الرياح المصاحبة للإعصار التي بلغت سرعتها القصوى 216 كيلومترا في الساعة.

واجتاح الإعصار "جيبي"، ويعني بالكورية "ابتلاع"، قسما كبيرا من الأرخبيل وخلّف أيضا أضرارا مادية جسيمة، لا سيما في مطار كانساي بمقاطعة أوساكا غربي البلاد الذي لا يزال مغلقا.

واقتلعت الزوابع القوية أسقف منازل، وأشجارا وقلبت سيارات وشاحنات رأسا على عقب، ودفعت سفينة شحن زنتها 2591 طنا، كانت راسية في خليج أوساكا للاصطدام بجسر بحري يؤدي إلى مطار كانساي الدولي المبني على جزيرة اصطناعية.

وأدى اصطدام السفينة بالجسر إلى تضرر الأخير، كما أن المياه غمرت أقساما عدة من المطار مما دفع السلطات إلى إغلاقه.

وتشهد اليابان سنويا العديد من الأعاصير خلال فصل الصيف، لكن "جيبي" تميز عن تلك الأعاصير بقوته الشديدة، التي لم يشهد الأرخبيل مثيلا لها منذ 25 عاما.