أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أصدرت الحكومة التركية، الثلاثاء، أمرا رسميا يقضي بضرورة تعليق صورة الرئيس رجب طيب أردوغان في مداخل المؤسسات الحكومية، في سابقة هي الأولى من نوعها لرئيس تركي.

ووفقا للتعميم، يجب على المسؤولين في الدوائر الرسمية الحكومية تعليق صور ملونة للرئيس بأبعاد 50×70 سنتيمتر في مداخل المباني التي تنتشر بداخلها صور مصطفى كمال أتاتورك، باعتباره الرئيس الأول للجمهورية وقائد الحركة الوطنية التركية.

وقالت صحيفة "زمان" التركية إن وزارة الداخلية أصدرت تعميما إلى جميع المؤسسات التابعة لها، بتاريخ 31 يوليو الماضي، من المديرية العامة للمدن التابعة لوزارة الداخلية وبتوقيع وزير الداخلية سليمان صويلو، ويحتوي أمرا بتعليق صورة أردوغان على مداخل مقار الولايات ومديريات الأمن ومراكز الشرطة.

وأضافت الصحيفة أن التعميم أُرسل إلى كل من الوحدات المركزية التابعة للوزارة والقيادة العامة للدرك والمديرية العامة للأمن، وقيادة أمن السواحل والمديرية العامة لإدارة الهجرة ورئاسة إدارة الكوارث والطوارئ، وولايات 81 مدينة.

لكن إعلاميا تركيا، رفض الكشف عن اسمه خوفا من الاعتقال، أكد لموقع "سكاي نيوز عربية" أن القرار ينص على تعليق صورة رئيس الجمهورية على مداخل جميع المؤسسات الحكومية.

وأوضح أن القرار لا يختص فقط بوزارة الداخلية والوحدات التابعة لها، بل يسري على جميع الدوائر الرسمية، بما في ذلك المستشفيات والمدارس الحكومية.

وأضاف ساخرا: "الآن أصبح لدينا زعيمان، أتاتورك في الداخل، وأردوغان في الخارج".

وأشارت صحيفة "زمان" إلى إصرار الرئيس السابق للبرلمان إسماعيل كهرمان على ضرورة تعليق صور أردوغان في جميع المؤسسات الرسمية، بصفته رئيس الدولة التركية.