أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن الادعاء البلجيكي، الاثنين، اعتقال شخصين بتهمة التخطيط للاعتداء على مؤتمر للمعارضة الإيرانية في باريس.

ويأتي ذلك المخطط وسط ارتفاع الأصوات المطالبة بتغيير النظام الإيراني من قبل المعارضة في المنفى، التي تتخذ من باريس مقرا لها.

والسبت أكدت رئيسة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية مريم رجوي، أن مؤشرات التغيير وسقوط نظام الملالي ظهرت في إيران، مضيفة أنه "سيتم القضاء على استبداد خامنئي"، في إشارة إلى المرشد الإيراني علي خامنئي.

وأضافت رجوي، في كلمة أمام المؤتمر السنوي العام للمعارضة الإيرانية، أنه يجب منع النظام الإيراني من دعم الإرهاب وتصديره، وأن الشعب الإيراني تضرر من نظام الملالي الذي يحكم البلاد.

وتزداد وتيرة الاحتجاجات التي تشهدها إيران مؤخرا، ضد تراجع المستوى المعيشي للمواطنين، فيما تقابل حكومة طهران التظاهرات بالقمع.