أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اتهم الرئيس الأميركي دونالد ترامب مدير مكتب التحقيقات الفدرالي (إف. بي. آي) جيمس كومي، الذي أقاله بتسريب معلومات سرية، داعيا إلى ملاحقته قضائيا.

وقال ترامب إن جيمس كومي "كذب" أمام الكونغرس تحت القسم.

وغرد ترامب على تويتر "جيمس كومي مسرب (للمعلومات) وكاذب. اعتبر الجميع في واشنطن أنه يجب إقالته، بسبب أدائه السيي إلى حين تمت فعلا إقالته".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ترامب قوله "سرب معلومات سرية، وهذا ما يستدعي ملاحقته قضائيا. لقد كذب على الكونغرس تحت القسم".

وخلال جلسة استماع استثنائية في مجلس الشيوخ كشف جيمس كومي الضغوط التي خضع لها في البيت الأبيض خصوصا لأن الرئيس طلب منه "الولاء" وأيضا أن يتخلى عن شق في التحقيق يطال الجنرال مايكل فلين مستشاره للأمن القومي الذي أرغم على الاستقالة.