أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تستجوب الشرطة الإسرائيلية، الاثنين، رئيس الوزراء، بنيامين نتانياهو، في إطار تحقيق بقضية فساد تورطت فيها شركة اتصالات رائدة في البلاد.

وذكرت تقارير إعلامية أن السلطات تستجوب أيضا زوجة نتانياهو، سارة، وابنه يائير في مكان آخر.

واعتقل اثنان من المقربين لنتانياهو للاشتباه في تقديمهما تسهيلات لشركة "بيزك" للاتصالات بملايين الدولارات مقابل تغطية داعمة لرئيس الوزراء وأسرته من خلال موقعي "بيزك" و "واللا" الإلكترونيين.

وتعد هذه المرة الثانية، التي يستجوب فيها نتانياهو، الذي كان يشغل منصب وزير الاتصالات حتى العام الماضي، بشأن هذه القضية.

ورفضت الشرطة التعليق، وأوصت في السابق بإدانة نتانياهو بتهمة الفساد في قضيتين آخرتين.

ونفى رئيس الوزراء ارتكاب أي مخالفات في كل القضايا، قائلا إنه ضحية مطاردة ساحرات ذات دوافع سياسية تهدف إلى الإطاحة به.