أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أظهرت مقاطع فيديو جرى التقاطها في سجن أميركي، لحظات مروعة من إساءة الشرطة معاملة سجين مصاب بمرض نفسي.

وبحسب ما نقلت صحيفة "ديلي ميل"، فإن أندريو هولاند البالغ العمر 36 عاما ويعاني مرض الفصام منذ سنوات، قضى 46 ساعة وهو مقيد إلى كرسي متحرك دون ملابس.

وقام عناصر الشرطة بتقييد السجين بعدما لاحظوا أنه بضرب نفسه في الزنزانة الانفرادية، وأبقوه مقيدا، إلى أن اضطروا لتنظيف فضلاته، إذ اقتادوه، حينئذ، إلى زنزانة مجاورة وطرحوه عاريا على الأرض دون تمكينه من أي فراش.

وساء وضع السجين الصحي بعد ذلك، لكن رجال الشرطة ظلوا يراقبون تقلبه من الخارج، ولم يدخلوا إلا قبل مدة قصيرة من وفاته في الثاني والعشرين من 2017.

وبدا أحد رجال الشرطة ضاحكا في مقطع الفيديو بينما كان السجين يتقلب من وطأة المرض، وهو ما أثار إدانة واسعة.

وقدمت السلطات تعويضا قدره خمسة ملايين دولار لأسرة الراحل الذي دخل السجن بسبب ضلوعه في قضايا اعتداء بالضرب.