أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تضاعف إجمالي الخسائر المادية الناجمة عن الكوارث الطبيعية خلال العام 2017 إلى أكثر من الضعف عما كان عليه في العام السابق، وبلغ 306 مليارات دولار.

وبلغت نسبة الزيادة في الخسائر المادية حوالي 63 في المئة عن العام 2016.

أما الخسائر في الأرواح فبلغت خلال العام المنصرم أكثر من 11 ألف قتيل و/أو مفقود بحسب ما أشارت الشركة السويسرية للتأمين.

وهذه الأرقام المتعلقة بالخسائر المادية هي فقط لإجمالي الخسائر المؤمن عليها، ما يعني أن الزيادة في الخسائر قد تكون أكبر بكثير إذا ما أدرجت تلك الخسائر غير المؤمن عليها.

وتشير تقديرات أميركية إلى أن إجمالي الخسائر المادية لإعصاري "هارفي" و"إرما" تصل إلى 290 مليار دولار، في حين أن الخسائر الإجمالية الأولية لحرائق كاليفورنيا تقدر بنحو 7.3 مليار دولار، أي أن خسائر الولايات المتحدة وحدها من كوارث الطبيعة تصل إلى حوالي 300 مليار دولار.

خسائر هائلة جراء كوارث الطبيعة
2+
1 / 6
كوارث الطبيعة تسبب خسائر بشرية ومادية فادحة
2 / 6
أكثر من 300 مليار دولار إجمالي الخسائر جراء الكوارث
3 / 6
2017 ثاني أكثر الأعوام من حيث الخسائر خلال عقد
4 / 6
بعض كوارث الطبيعة
5 / 6
خسائر الأعاصير والحرائق في الولايات المتحدة
6 / 6
خسائر مادية هائلة جراء كوارث الطبيعة

وتشمل كوارث الطبيعة التي شهدها العالم عام 2017 الفيضانات والزلازل والبراكين وانجراف التربة وحالات الطقس المتطرفة، أي ارتفاع درجات الحرارة أعلى من المتوسط وانخفاضها إلى دون المتوسط، وتسجيلها أرقاما قياسية في هذا الشأن.

ويعتبر العام 2017 ثاني أكثر الأعوام من حيث الخسائر المادية جراء كوارث الطبيعة خلال العقد الأخير، مع الإشارة إلى أن العام 2011 سجل أعلى معدل للخسائر، حيث بلغت في ذلك العام نحو 440 مليار دولار.