أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يسارع خبراء فنلنديون لحساب مسار كرة نارية حارقة أضاءت السماء المعتمة في الشطر الفنلندي من القطب الشمالي لمدة خمس ثوان، وذلك في محاولة للعثور على الجرم السماوي.

وقال توماس كوهوت، المسؤول في قسم الفيزياء بجامعة هلسنكي، إن الكرة النارية - التي يزعم أنها نيزك - التي سقطت الخميس، "تبدو واحدة من أكثر الأجسام لمعانا".

وأضاف كوهوت أن النيزك المزعوم تسبب في موجة انفجارية تشبه انفجارا تسنت رؤيته من شمال النرويج وشبه جزيرة كولا الروسية.

وصرح كوهوت لأسوشيتدبرس السبت قائلا؛ "نعتقد أنه لم يتفتت ولكنه وصل إلى زاوية نائية في فنلندا".

لكنه قال إن أي خطط للبحث عن النيزك المزعوم لابد أن تواجه حقيقة مفادها أنه "لا يوجد لدينا حاليا كثير من ضوء النهار"، وبدقة، أربع ساعات فقط.