أبوظبي - سكاي نيوز عربية

شرعت السلطات في تشيلي بالتحقيق في مقطع فيديو، نشر قبل أيام، لأطباء جراحين تشيليين يشاهدون ويتفاعلون مع إحدى المباريات خلال إجرائهم عملية جراحية.

ووفق ما ذكرته تقارير إعلامية، فإن الأطباء في مستشفى تشيلي كانوا يجرون عملية جراحية (لم يحدد نوعها) لأحد الأشخاص.

وفي كل مرة كان الأطباء يتوقفون عن متابعة العملية الجراحية من أجل مشاهدة الركلات الترجيحية بين منتخب بلادهم ونظيره البرتغالي في كأس القارات.

وأظهر الفيديو هتافات وتصفيق الأطباء بعد أن أضاع لاعب المنتخب البرتغالي جواو موتينيو، ضربة الجزاء.

وقال عضو لجنة الصحة في حكومة تشيلي، كارلا روبيلار "هذه حالة خطيرة. هناك بروتوكولات ينبغي اتباعها خلال إجراء عمليات جراحية في جميع المستشفيات والعيادات الصحية".