أصبحت الكوالا ميدجي فريدة من نوعها في عيد ميلادها الثامن عشر، وتميزت بأنها أكبر كوالا في قارة أمريكا الشمالية كلها.

واحتفلت حديقة حيوان كليفلاند متروباركس بعيد ميلاد ميدجي هذا الأسبوع، وأقامت لها حفلا كبيرا وقع خلاله نحو 150 شخصا في بطاقة تهنئة ضخمة تمنوا فيها للكولا المراهقة الظريفة التي تغط كثيرا في النوم عيد ميلاد سعيدا.

ويعيش حيوان الكوالا عادة نحو عشرة أعوام وهو بالقياس البشري يعادل 71 عاما.

وتقول المؤسسة الأسترالية للكوالا إن هذا الحيوان الأسترالي الأصل ينام في المتوسط ما بين 18 و20 ساعة في اليوم نظرا لمستويات التوكسين العالية في طعامه الذي لا يخرج أبدا عن أوراق الكافور (أوكالبتوس).

وخلال حياتها المديدة أنجبت ميدجي عددا من صغار الكوالا منهم كولومبوس وسان فرانسيسكو وسان دييغو، ويعيشون الآن في عدد متفرق من حدائق الحيوان.