أصدرت محكمة أميركية حكما بالسجن 365 يوما على المغني الأمريكي كريس براون، لاعترافه أمام محكمة في لوس أنجيليس بانتهاكه شروط إطلاق سراحه، بعد اعتدائه بالضرب عام 2009 على صديقته آنذاك مغنية البوب ريانا.

واعترف براون، الذي يبلغ من العمر 25 عاما والفائز بجائزة جريمي، بانتهاك شروط إطلاق سراحه وبارتكابه جريمة في العاصمة الأميركية واشنطن، إذ كان اعتقل هناك العام الماضي بعد أن لكم رجلا وكسر أنفه عندما قفز ليظهر في صورة مع المغني واثنين من معجبيه خلال التقاطها.

وكان يواجه براون حكما أقسى بكثير يمكن أن يصل لأربعة أعوام في حال رفضه الاعتراف والإقرار بكونه مذنبا.