أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت وسائل إعلام رسمية،الجمعة، إن الصين ستعاقب بالسجن 10سنوات أو اكثر كل من يأكل لحوم الحيوانات النادرة بموجب تفسير جديد للقانون الجنائي في إطار سعي الحكومة لسد ثغرة قانونية وتوفير حماية أفضل للحياة البرية.

وتصنف الصين 420 نوعا من الحيوانات كأنواع نادرة أو مهددة بالانقراض ومنها الباندا والقرد الذهبي وهو أحد أنواع القردة والدببة الاسيوية السمراء والبنغول وهو حيوان من آكلات النمل.

وبعض أو كل هذه الانواع مهددة بسبب الصيد الجائر وتدمير البيئة والإقبال على أكل أجزاء من تلك الحيوانات لأسباب علاجية مفترضة.
              
وزاد استهلاك لحوم الحيوانات النادرة في الصين بعد ان أصبحت أكثر ثراء، إذ يعتقد البعض إن انفاق آلاف اليوانات على تناول هذه الحيوانات يمنحهم مكانة اجتماعية مميزة.
              
ونقلت وكالة انباء الصين الجديدة (شينخوا) عن لانغ شينغ نائبرئيس لجنة الشؤون التشريعية بالبرلمان الصيني قوله الليلة الماضية"تناول لحوم الحيوانات البرية النادرة ليس فقط سلوكا اجتماعيا بغيضا بل هو أيضا سبب رئيسي لعدم توقف الصيد غير القانوني رغم الحملات المتكررة."
              
وقالت شينخوا إن التفسير الجديد "يزيل أي غموض بشأن من يشترون فرائس الصيد غير القانوني."
              
وأضافت أن شراء أي حيوان بري يقع ضحية الصيد الجائر سيعد جريمة، وعقوبتها القصوى السجن ثلاث سنوات.
              
وقال لانغ "في الحقيقة المشترون محفز رئيسي للصيد غير القانوني واسع النطاق."