أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تمكن رجل في فلوريدا من الفرار من رجال الشرطة بعد أن أوقف أثناء قيادته سيارته بتهور، لكنه وجد نفسه واقعاً بين فكي تمساح.

ووفقاً لمكتب شرطة مقاطعة باينلاس في ولاية فلوريدا، فقد أوقف رجال الشرطة الشاب برايان زونيغا، البالغ من العمر 20 عاماً، إثر قيادته السيارة بصورة متهورة على الطريق العام.

ولكن بعد ذلك، قفز زونيغا من سيارته وفر هارباً من رجال الشرطة، وتوجه نحو منطقة مستنقعات قرب مدينة تامبا غربي ولاية فلوريدا، واختفى عن الأنظار.

بعد ساعات قليلة، عثر عليه في أحد المستشفيات، حيث كان يعالج من عضات تمساح.

وقال زونيغا للسلطات إنه تعرض لهجوم من تمساح بعد نجاحه بالهروب من الشرطة بالقرب من وحدة لمعالجة المياه.

ويبدو أن التمساح انهال عليه عضاً، حيث بدت آثار أسنان التمساح على وجهه وذراعه والمنطقة الواقعة تحت ذراعه.

ولم يتضح من التقارير كيفية نجاحه بالهرب من فكي التمساح.

وبعد أن خرج من المستشفى، ألقت السلطات القبض عليه واتهمته بقيادة سيارته رغم قرار سابق بمنعه من القيادة، كما اتهم بمقاومة رجال الأمن والفرار من تطبيق القانون.