قتل مغني الراب يونغ دولف، الأربعاء، داخل متجر محلي شهير للكعك في مسقط رأسه بمدينة ممفيس بولاية تينيسي، حسبما ذكرت السلطات الأميركية.

وغردت الشرطة بأنها لا تمتلك معلومات بشأن أي مشتبه به محتمل في إطلاق النار، الذي وقع في متجر "ماكيدا كوكيز" بالقرب من مطار ممفيس الدولي.

وطلبت مديرة شرطة ممفيس من الجمهور الذي احتشد قرب المحل بعد إطلاق النار، التزام الهدوء، وأوصت السكان بالبقاء في منازلهم.

ومن جانبه قال رئيس بلدية ممفيس جيم ستريكلاند في بيان: "مقتل فنان الراب يونغ دولف المأساوي بالرصاص بمثابة تذكير آخر بالألم الذي تجلبه الجريمة العنيفة"، حسبما نقلت "الأسوشيتد برس".

أخبار ذات صلة

فيديو يرصد لحظة قتل مغني بالرصاص في وضح النار
إتيكيت المشاهير

 

أخبار ذات صلة

بعد 18 عاما من الجريمة.. اتهام رجلين بقتل مغني راب أميركي

وذكرت صحيفة "ديلي ممفيان"، أن مارينو مايرز، ابن عم يونغ دولف، قال إن مغني الراب البالغ من العمر 36 عاما كان في المدينة منذ يوم الاثنين لزيارة خالته المصابة بالسرطان وكانت يتبرع أيضا بديوك رومية بمناسبة عيد الشكر.

وأوضح مايرز: "لقد كان بداخل (ماكيدا)، ورفع شخص ما عليه السلاح وقتله".

وكان متجر الكعك قد نشر في الأسبوع الماضي، تسجيلا مصورا على إنستغرام لمغني الراب وهو يروج لكعك المتجر، قائلا إنه يعود إلى المتجر كلما كان في ممفيس.