أودى تسمم جماعي مرتبط بتناول مشروبات كحولية غير مشروعة في جنوب غرب روسيا، الأحد، لوفاة 34 شخصا، في حين يخضع 24 آخرون للعلاج في مستشفى.

وفتح محققون في منطقة أورينبورغ قضايا جنائية بعد أن بدأت سلسة من الوفيات بسبب التسمم الكحولي هذا الأسبوع.

وذكرت وكالة تاس للأنباء أن الشرطة اعتقلت منذ ذلك الحين عشرة أشخاص في تحقيقات بشأن إنتاج وبيع مشروبات كحولية غير مشروعة.

ونقلت وكالة أنباء إنترفاكس عن حكومة أورينبورغ المحلية القول: "هناك 67 ضحية معروفة لشرب منتج بديل للكحول بالمنطقة، وتوفي 34 منهم".

وأضافت أن سبعة من الأشخاص الذين يتلقون العلاج في المستشفى في حالة سيئة، وأن أربعة منهم على أجهزة التنفس الصناعي.

أخبار ذات صلة

تونس.. اعتقالات وتحقيقات على خلفية "الكحول القاتل"
حاولوا تجنب كورونا بوصفة "غريبة".. والنتيجة 16 حالة وفاة

وصادرت الشرطة ألفي زجاجة كحول يوم السبت وقالت إنها رصدت مادة الميثانول السامة بها، وفق ما ذكرت "رويترز".

وشهدت البلاد حالات تسمم جماعي بالكحول في الماضي، ففي 2016، توفي 77 شخصا في سيبيريا بسبب شرب زيت استحمام ممزوج مع شراب مسكر يحتوي على مواد ميثيلية بحثا عن مستويات عالية من السكر.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد قالت في 2019 إن الروس اشتهروا منذ فترة طويلة بأنهم من أكثر الناس تناولا للخمور في العالم، لكن الاستهلاك ينخفض في السنوات الأخيرة، إذ تقلص 43 في المئة في الفترة من 2003 إلى 2016، الأمر الذي أدى إلى ارتفاع فائق السرعة في متوسط العمر المتوقع.