اعتقلت الشرطة الألمانية رجلا يبلغ من العمر 49 عاما، للاشتباه في ارتكابه جريمة قتل بحق عامل في محطة وقود، بعد خلاف حول ارتداء قناع الوجه.

وقالت السلطات في بلدة ترير غربي ألمانيا، إن المشتبه به أبلغ رجال الشرطة أنه تصرف "بدافع الغضب" بعد أن طلب منه العامل في محطة الوقود، وعمره 20 عاما، ارتداء قناع وجه.

وأفادت الشرطة في بيان "قال المشتبه به كذلك أثناء الاستجواب إنه يرفض الإجراءات المرتبطة لفيروس كورونا".

ووفق التحقيقات، فإن الرجل غادر محطة الوقود في البداية بعد الخلاف، لكنه عاد بعد ذلك مرتديا قناع وجه، وأطلق النار على العامل قبل أن يلوذ بالفرار.

أخبار ذات صلة

بدافع الانتقام من زوجها.. عراقية تقتل ابنتيها بدم بارد
عاشا وسط بحر من القمامة.. والصدفة كشفت "الجريمة المروعة"

ولم تعلن الشرطة هوية المشتبه به، وهو مواطن ألماني، تماشيا مع قوانين الخصوصية، حسبما ذكرت "الأسوشيتد برس".

ويعد ارتداء قناع الوجه من بين الإجراءات المعمول بها في ألمانيا لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد.