واقعة انتحار جديدة شهدتها مصر بقيام مسن بإلقاء نفسه تحت عجلات مترو الأنفاق بمحطة المعادي جنوبي القاهرة، وذلك بعد 3 أيام فقط من انتحار طالبة بكلية طب الأسنان بالقفز من الطابق السادس بمول سيتي ستارز في مدينة نصر شرقي القاهرة.

واقعة انتحار جديدة شهدتها مصر بقيام مسن بإلقاء نفسه تحت عجلات مترو الأنفاق بمحطة المعادي جنوبي القاهرة، وذلك بعد 3 أيام فقط من انتحار طالبة بكلية طب الأسنان بالقفز من الطابق السادس بمول سيتي ستارز في مدينة نصر شرقي القاهرة.

وقال مصدر أمني لـ"سكاي نيوز عربية": "إن شرطة النقل والمواصلات تلقت إخطارا بسقوط رجل أمام القطار لدى دخوله محطة مترو المعادي وتحولت جثته إلى أشلاء."

أخبار ذات صلة

مصر.. تحذير من النيابة بشأن فيديو انتحار "فتاة سيتي ستارز"
كشف الأسباب الكاملة لانتحار "فتاة سيتي ستارز" بمصر

 وعلى الفور تحركت قوة أمنية لموقع الحادث بصحبة المسؤولين في هيئة تشغيل المترو، وتم تفريغ الكاميرات وتبين منها أن الرجل قفز من تلقاء نفسه أمام القطار بحسب الظاهر في التصوير.

وأضاف المصدر أنه تم انتشال الجثة من على قضبان الخط الأول القادم من حلوان والمتجه للمرج، وأن حركة القطارات عادت لطبيعتها بعد توقف مؤقت وأن النيابة تولت التحقيق.

لماذا يقدم البعض على الانتحار؟.. العلاج النفسي هو الحل

 ووفقا للمصدر، يقيم المنتحر بدائرة قسم البساتين جنوبي القاهرة وأنه جاري جمع البيانات اللازمة عنه.

ويذكر أن فتاة تبلغ من العمر 23 عاما مقيدة بكلية طب الأسنان انتحرت الأربعاء الماضي بالقفز من الطابق السادس بمول سيتي ستارز في مدينة نصر شرقي القاهرة، وتبين أنها كانت تعاني من ضغوط نفسية بحسب ما أفادت أسرتها في التحقيقات، وهو الحادث الذي أثار جدلا كبيرا خاصة بعد انتشار فيديو للحظة انتحار الفتاة على مواقع التواصل الاجتماعي مما دفع النيابة العامة للتحذير من تداول هذا الفيديو لأن ذلك يشكل جريمة يعاقب عليها القانون.