أثار فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، لأحد مشاهير "التيك توك" في أوكرانيا، غضبا واسعا، بعد تسببه في بكاء طفلة صغيرة.

وفي الفيديو، قدّم نجم "التيك توك" الأوكراني ألكسندر فولوشين، هاتفا لفتاة صغيرة، كانت تتجول برفقة والدتها في العاصمة كييف.

وبعد انتهاء المقطع، طلب فولوشين من الفتاة إعادة الهدية، بينما واصلت الأم التصوير.

وتسبب إصرار فولوشين على استعادة الهدية، في بكاء الطفلة، في الوقت الذي هدد فيه بطلب الشرطة، حسبما ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية.

أخبار ذات صلة

مصر.. محامي "فتاة التيك توك" يكشف كواليس "أول ليلة في السجن"
"تيك توك" يمنح مستخدميه ميزة جديدة
"تيك توك" يجمع بصمات الوجه والصوت للمستخدمين

وعرض فولوشين على الأم مبلغ 52 جنيها إسترلينيا، لقاء استعادة الهاتف، إلا أن رفضها دفعه لانتزاع الجهاز من أيدي الطفلة.

وانتهى الفيديو الذي تسبب لفولوشين بهجوم واسع وانتقادات لاذعة على مواقع التواصل، دون إيضاح مصير الهاتف، وما حدث عقب ذلك الموقف.