كشفت المذيعة الأميركية الشهيرة كيتي كوريك، عن أحد أكثر اللقاءات "الغريبة" والمحرجة التي أجرتها في حياتها العملية، موضحة أنها كانت مع الفنان الحائز على جائزة الأوسكار، دينزل واشنطن.

وخلال استضافتها في مدونة صوتية "بودكاست" بعنوان "Everything Iconic with Danny Pellegrino"، وصفت كيتي كوريك أحداث اللقاء الغريب مع دينزل واشنطن، الذي "ارتعشت" فور الانتهاء منه.

وفي عام 2004، استضافت كوريك واشنطن للحديث عن فيلمه "The Manchurian Candidate"، الذي ترتكز فكرته على أن الحكومة تقوم بغسيل أدمغة جنود في الجيش الأميركي، وشاركت في بطولته النجمة المخضرمة ميريل ستريب.

وعندما سألت كوريك واشنطن عما إذا كان يجب على الفنان ان يبدي آرائه السياسية أم لا، أثارت صياغة السؤال غضب واشنطن.

وقالت كوريك حينها لواشنطن، ما إذا كان يوافق على مقولة إنه "على قوم هوليوود أن يلتزموا بالتمثيل فقط"، قال واشنطن: "أولا، لا أعلم من هم قوم هوليوود الذين تقصدينهم.. هوليوود هي مدينة تحتوي نجوما على الأرصفة. لا أعرف أي أحد هناك، هذا كأن أقول عنك بأنك ضمن (قوم) أو فئة معينة. أنا لست من قوم هوليوود ولا أعرف من هم".

أخبار ذات صلة

هل يفجر الممثلون "الأفرو-أميركيون" مفاجأة في الأوسكار؟
دينزل واشنطن يحقق حلما راوده منذ فترة طويلة
دينزل واشنطون ينضم لـ"العظماء السبعة"
افتتاح "سان سيباستيان" بتكريم دينزل واشنطن

وحاولت كوريك إعادة صياغة السؤال مرتين، إلا أن واشنطن استمر في مقاطعتها ومهاجمتها، وعندما وجهت له السؤال أخيرا بالقول: "هل أنت ممثل يفضل عدم.."، قبل أن يقاطعها الفنان مجددا قائلا: "كلا أنا لست هذا أيضا.. أنا إنسان، ووظيفتي هي التمثيل".

وخلال المدونة الصوتية الجديدة، وصفت كوريك شعورها خلال اللقاء، قائلة: "لا أعتقد أنني قلت أي شيء خاطئ، لا أعلم ما الذي حدث.. أنا أحبه وأحترمه جدا، فهو أحد الممثلين المفضلين لدي، لكنني أذكر أنني خرجت من ذلك اللقاء وأنا مصدومة من فكرة أنه هاجمني بتلك الطريقة التي لم يكن لها أي داع".

واختتمت المذيعة المخضرمة حديثها عن القصة بالقول إن واشنطن تصرف على الأغلب بذلك الشكل لأنه كان يعيش "يوما سيئا"، لافتة إلى أنه قدم بعدها تبرعا لجمعيتها الخيرية المعنية بسرطان القولون، في إشارة إلى اعتذاره عن الواقعة.