ترجمات - أبوظبي

بعد أن صدم كلبا بسيارته في شارع مظلم، قرر الكندي إلي بوروديتسكي مساعدة الحيوان ونقله إلى أي مستشفى بيطري قريب، ليكتشف لاحقا أنه وضع ذئبا في سيارته.

وكان الشاب في طريقه إلى عمله ليلا عندما صدم ما اعتقد أنه كلب، ليقرر أن يحمله ويضعه على المقعد الخلفي لسيارته، كي ينقله إلى مكان حيث يمكنه تلقي العلاج.

وبعد أن وصل إلى مقر عمله في الـ12 صباحا، خرج زميل بوروديتسكي ليلقي نظرة على الحيوان المصاب، ليكتشف أنه ذئب صغير، وفقما ذكرت شبكة "سي بي سي" الإخبارية الأميركية.

واضطر بوروديتسكي لترك الذبئب وحيدا داخل السيارة خوفا منه، فيما تواصل مع مركز لإعادة تأهيل الحيوانات البرية، الذي أرسل بدوره مختصا لنقل الحيوان.

أخبار ذات صلة

"البطل" ينقذ عائلة بأكملها من ذئب منتصف الليل
روسيا تكشف عن رأس ذئب عمرها 40 ألف عام

وقال المركز إن الذئب، الذي يتراوح عمره من سنة إلى 3 سنوات، تعرض لإصابة في الرأس، لافتا إلى أن حالته في تحسن.