ترجمات - أبوظبي

صادرت أجهزة الأمن الروسية شحنة مروعة مؤلفة من 240 من أقدام ومخالب الدببة والنمور، كانت في طريقها إلى الصين، حسبما أوردت تقارير صحفية محلية.

ونقلت صحيفة "سيبيريان تايمز" الروسية عن شرطة الحدود، قولها إن الشحنة كانت متجهة إلى الصين، لاستخدامها في تحضير الأدوية التقليدية أو الأطعمة.

وعثر على العشرات من أقدام الدببة وكفوف ومخالب النمور السيبيرية المهددة بالانقراض، فضلا عن بعض من أنياب الحيوانات النادرة.

وتبين أن أقدام الدببة التي تم اعتراضها على الحدود الصينية مصدرها الدببة السوداء المستوطنة في أقصى شرق روسيا، حيث جرى الحصول عليها بعد ذبح 60 حيوانا بشكل غير قانوني.

وقال بيان صادر عن وكالة الأمن الاتحادية أنه جرى "احتجاز مواطنين روس واثنين من الأجانب".

ويواجه المهربون عقوبة السجن لمدة تصل إلى 7 سنوات، بتهمة تهريب أجزاء من الدببة والنمور إلى جانب العاج من روسيا، حسبما ذكر جهاز الأمن.

أخبار ذات صلة

الشرطة الفيتنامية تضبط كمية كبيرة من قرون وحيد القرن
4 نمور تفتك بمروضها حتى الموت.. و"عاصفة احتجاجات"
تونس تحبط عملية تهريب إلى ليبيا.. والشحنة "أشبال نمور"
القط الإنجليزي "الشرس" يعود بعد 150 عاما من إعلان انقراضه

وتم ضبط ما مجموعه 44 مخلبا من الدببة واثنين من مخالب نمور سيبيريا بحوزة شخصين من الأجانب عند نقطة كراسكينو الحدودية، التي تربط الصين ومنطقة بريمورسكي في روسيا.

وفي وقت لاحق، تم العثور على 198 من كفوف الدببة واثنين من الدببة العملاقة في مرآب بمنزل على صلة بعصابة التهريب.

كما جرى ضبط 4 أكياس تحوي أجزاء مجهولة من جسم أحد الحيوانات.

وقال سيرجي أراميليف، المدير العام لمركز نمور الآمور، إن مخالب النمر كانت من حيوان توفي في وقت سابق من هذا العام.

ونمور الآمور التي تعيش في سيبيريا من بين أكثر الحيوانات المهددة بالانقراض في العالم.

وقال أراميليف: "هذه جريمة بكل وضوح".