سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أثارت سائحة بريطانية في المغرب، الجدل على وسائل التواصل الاجتماعي، مؤخرا، بعد ظهورها في مشاجرة مع عدد من باعة الدجاج المغاربة.

وأظهر فيديو تم تداوله عالميا، سائحة بريطانية في طنجة، وهي تهاجم أحد بائعي الدجاج، في محاولة لإطلاق سراح الطيور الحبيسة.

وقالت السائحة في لحظة غضب عارم مخاطبة حشد من المغاربة: "هل كلكم جاهلون؟ لا تستطيعون التفكير"، قبل أن تقفز بجسدها على قفص الدجاج محاولة إطلاق سراحه، وسط محاولات التجار بمنعها من فعل ذلك.

أخبار ذات صلة

المغرب يعلن العدد النهائي لضحايا فيضانات جنوبي البلاد
شجرة الأركان.. "ذهب أخضر" بفوائد لا تحصى

وانتشر الفيديو بشكل واسع في الأيام الأخيرة، وقوبل بانتقادات كبيرة للسائحة، التي تعدت لفضيا وجسديا على تجار الدجاج في طنجة.

وكتب أحدهم على "تويتر": "لا يبدو أنها تدرك أن هذا الدجاج يعيل هذا الرجل وعائلته"، وكتب آخر: "أفلتت من السجن بسبب جنسيتها البريطانية".

وانتشر فيديو آخر لاحقا، يظهر استمرار مضايقة السائحة للبائع، حتى وصل الأمر لمحاولة لكمه وسط الشارع.

وطالب عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي أن تكشف وسائل الإعلام البريطانية عن هويتها، كما طالبتها باعتذار للتجار الذين تعرضوا للاعتداءات والمضايقات.