ترجمات - أبوظبي

كثيرة هي الاتهامات التي يواجهها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، أبرزها بالطبع الغرور والأنانية، إلى جانب اتهامات أخرى غيرها.

غير أن من يتهمون كريستيانو رونالدو بمثل هذه الاتهامات عليهم، ربما، أن يعيدوا النظر برأيهم ربما بعد أن يقرؤوا هذا الخبر، فهو لا يجردهم من اتهاماتهم الباطلة، بل ويدحضها تماما.

فقد رفض نجم يوفنتوس الحالي ارتداء شارة "أفضل لاعب" ووضعها على قميصه أمام مجموعة اللاعبين في فريقه احتراما لزملائه، بحسب ما ذكرت صحيفة "ذي صن" البريطانية.

وكانت شارة أفضل لاعب أعطيت لنجوم دوري الدرجة الأولى الإيطالي، الذين فازوا بالجائزة في الموسم السابق، ومنح لهم خيار وضع الشارة مع الرمز الخاص على قمصانهم هذا الموسم كمكافأة لهم على إنجازاتهم.

وحصل رونالدو على جائزة أفضل لاعب بعد أن قاد فريقه السيدة العجوز إلى لقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي في موسمه الأول.

أخبار ذات صلة

رونالدو.. بكل تواضع الأفضل في أوروبا

 غير أن النجم البرتغالي اختار ألا يضع الشارة على قميصه مفضلا البقاء على قدم المساواة مع زملائه في الفريق، في حين، قرر الفائزون الآخرون السير في الاتجاه المعاكس وارتداء الرمز بكل فخر.

فقد توج لاعب روما نيكو زانيولو بجائزة أفضل لاعب شاب لهذا العام، وحصل سمير هاندانوفيتش، لاعب إنتر ميلانو، على جائزة أفضل حارس مرمى، فيما نال لاعب نابولي كاليدو كوليبالي جائزة أفضل مدافع عن العام.

كذلك حصل سيرج ميلينكوفيتش-سافيتش، لاعب لاتسيو، على جائزة أفضل لاعب خط وسط، بينما حصل لاعب سامبدوريا فابيو كوالياريلا على جائزة أفضل مهاجم.

وكان الخمسة جميعهم يضعون الشارة الزرقاء على قمصانهم خلال مباريات نهاية الأسبوع.