سكاي نيوز عربية - أبوظبي

بعد أسبوع "دموي" شهدته الولايات المتحدة، أسفر عن مقتل أكثر من 30 شخصا في مدينتين، أصاب الهلع رواد منطقة "تايمز سكوير"، بسبب اعتقادهم أن هجوما ثالثا قد وقع في المكان.

وتسبب صوت محرك دراجة نارية في المنطقة المكتظة بالسياح، بتدافع المئات، ظنا منهم أن هجوما مسلحا قد وقع، وفقا لشبكة "سي إن إن" الإخبارية.

وبعد الفوضى التي شهدتها المنطقة السياحية في نيويورك، أعلنت الشرطة عدم وجود أي هجوم مسلح، ولكن انطلاق صوت محرك الدراجة النارية بدا وكأنه صوت طلقات نارية.

أخبار ذات صلة

بعد ساعات من المذبحة.. ترامب يستفز الأميركيين بصورة الزفاف
هجوم أوهايو.. "مفاجأة" بين الضحايا تكشفها الشرطة

وشهدت الولايات المتحدة حادثي إطلاق نار في أقل من 24 ساعة، الأول في تكساس والثاني في أوهايو، حيث قتل مسلح 9 أشخاص عندما أطلق النار قرب حانة، قبل أن يلقى مصرعه على يد الشرطة.

وتواصل السلطات الفيدرالية وسلطات الولاية التحقيق في حادث إطلاق النار الجماعي، الذي وقع في مركز تجاري في إل باسو بولاية تكساس، وخلف 20 قتيلا وأكثر من 20 مصابا.