ترجمات - أبوظبي

وصف الرئيس الأميركي السابق رونالد ريغان المندوبين الأفارقة لدى الأمم المتحدة بـ"القردة"، في مكالمة سرية، حسب ما كشفت صحيفة "ذا صن" البريطانية.

وأوضح المصدر أن الرئيس الأميركي الشهير، الذي اشتغل في البيت الأبيض من 1981 إلى 1989، أدلى بهذا التعليق "العنصري" قبل عشر سنوات من توليه المنصب الرئاسي، وذلك خلال مكالمة سرية مع الرئيس آنذاك ريتشارد نيكسون.

وتابع أن المكالمة سربت تفاصيلها من طرف تيم نافتالي، الذي يشتغل أستاذا للتاريخ في جامعة نيويورك، وكان يدير مكتبة نيكسون الرئاسية خلال الفترة ما بين 2007 و2011.

وكشفت "ذا صن" إن ريغان، الذي كان حاكما لكاليفورنيا في ذلك الوقت، بدا غاضبا من المندوبين الأفارقة في الأمم المتحدة بعدما وقفوا ضد الولايات المتحدة في تصويت للاعتراف بالصين وطرد تايوان.

وكان ريغان يناصر تايوان، واتصل بنيكسون لينفس عن غضبه من الدول الأفريقية التي تحدت أميركا وصوتت في الأمم المتحدة لصالح الاعتراف بالصين.

أخبار ذات صلة

بـ"الفئران والقوارض".. ترامب يشعل توترا مع الديمقراطيين
"النواب الأميركي" يصوّت على قرار يدين تعليقات ترامب العنصرية

وقال ريغان، في المكالمة "لرؤية هؤلاء القردة من تلك الدول الأفريقية - عليهم اللعنة، إنهم لا يجيدون حتى ارتداء الأحذية".

وكشف نافتالي أن ريغان اتصل بنيكسون ليطالبه بالانسحاب من الأمم المتحدة، قبل أن يصف، في المكالمة نفسها، وفد دولة تنزانيا بـ"آكلي لحوم البشر".

يشار إلى أن رونالد ريغان توفي عام 2004، عن عمر يناهز 93 عاما، بعد معركة طويلة مع مرض الزهايمر.