تواجه الإيرانيات اللائي يرسلن صورا إلى الناشطة مسيح علي نجاد في الولايات المتحدة، والتي تنشط في حملة ضد الحجاب، عقوبة السجن لمدة تصل إلى 10 سنوات.

وكانت الناشطة مسيح علي نجاد قد أسست حملة "أيام الأربعاء البيض" في إيران، وذلك لتشجيع النساء على نشر صورهن من دون حجاب على شبكة الإنترنت، كوسيلة لمعارضة الحجاب الذي تفرضه السلطات الإيرانية.

ونقلت وكالة فارس شبه الرسمية للأنباء، الاثنين، عن رئيس محكمة طهران الثورية موسى غضنفر آبادي قوله إن النسوة "اللائي يصورن أنفسهن أو غيرهن وهن دون حجاب ويرسلون صورا إلى هذه المرأة، سيتم الحكم عليهن بالسجن ما بين عام وعشرة أعوام"، وفق ما نقلت "الأسوشيتد برس".

أخبار ذات صلة

تقرير يرصد تمرد الإيرانيات على "الحجاب الإلزامي"
إيران تستهدف دار أزياء بسبب "حفل بلا حجاب"

 وتفرض السلطات الإيرانية الحجاب على جميع النساء في البلاد، وعادة ما يحكم على من ينتهكن هذه القاعدة بالسجن لمدة شهرين أو أقل، وتغريمهن حوالي 25 دولارا.