سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلنت نقابة المهن الموسيقية في مصر رفع الإيقاف، الذي تعرضت له المطربة شيرين عبد الوهاب على خلفية تصريحات "تضر بالأمن القومي المصري".

ووفق ما ذكر موقع "مصراوي"، فإن قرار رفع الإيقاف جاء بعدما قدمت شيرين اعتذارا مكتوبا إلى النقابة تعتذر فيه للشعب المصري وللنقابة.

وقالت النقابة، في بيان رسمي، إن شيرين أوضحت في اعتذارها أنها لم تكن تقصد أي شيء يفهم منه الإساءة لبلدها مصر.

وأضافت "النقابة أصدرت قرارها بالاكتفاء بمدة الوقف الماضية وإلغاء القرار في جلستها المنعقدة يوم الأربعاء الماضي".

وكانت نقابة المهن الموسيقية أوقفت شيرين في 21 مارس الماضي، بعد اتهامها بتوجيه إساءة للدولة المصرية، خلال إحيائها حفلا في البحرين.

أخبار ذات صلة

شيرين أمام لجنة التحقيق بمصر.. وتكشف "حقيقة الاعتذار"
بعد إيقافها.. شيرين تنهار باكية وتستنجد بالرئيس المصري

وجاء الإيقاف بعدما تقدم محام مصري ببلاغ ضد شيرين يتهمها فيه "بالتطاول على مصر"، بسبب تصريح أدلت به أثناء إحيائها لحفل غنائي في البحرين، قالت فيه "إنها تستطيع أن تتحدث بحرية الآن لأن من يتحدث في مصر يتم القبض عليه".

وقالت النقابة، آنذاك، إن التصريحات المنسوبة للمطربة "تضر بالأمن القومي". وبعد الضجة، ناشدت شيرين الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، وقدمت اعتذارها.

وسبق أن تعرضت شيرين عبد الوهاب (38 عاما) إلى بلاغات مشابهة سابقة بعد تصريحات مثيرة للجدل عن مياه النيل "الملوثة".