ترجمات - أبوظبي

أظهر مقطع فيديو دمارا هائلا خلفه تحطم طائرة من نوع "كينغ إير" بعد اصطدامها بمبنى بالقرب من العاصمة البتسوانية غابوروني، وذلك نتيجة انتحار قائدها بسبب زوجته.

وأشارت وسائل إعلام محلية منها EWN و"سيتيزين" إلى أن الاصطدام كان مقصودا من قبل الطيار، الذي اقتحم بطائرته مبنى ناد تابع لمطار "ماتسينغ".

حادث طيران في بوتسوانا

وبالرغم من عدم صدور تصريحات رسمية حول الحادث، فإن موقع EWN ذكر أن الطيار العامل في شركة "رحلات كالاهاري الجوية" قد تشاجر مع زوجته في النادي، وغادر المكان بعد أن كان يمضي سهرة معها إلى جانب مجموعة من الأصدقاء.

واتصل الطيار بصديق له كان من بين الحضور وسأله إن كانت زوجته لا تزال في المكان، ليشعر صديقه بنيته القيام بعمل انتقامي، ويطلب من الجميع مغادرة المكان.

أخبار ذات صلة

بوينغ تعترف بوجود خلل في طائراتها

وبفضل هذا الصديق لم يسفر الحادث إلا عن مصرع الزوج الطيار، فضلا عن احتراق بعض السيارات التي كانت في الموقع.