أبدى المهاجم المخضرم راداميل فالكاو، رغبته "الغريبة" بممارسة رياضة جديدة بشكل احترافي مستقبلا، بعد أن يعتزل كرة القدم.

وقال فالكاو قائد منتخب كولومبيا، إنه يود ممارسة رياضة البيسبول بعد مغادرة المستطيل الأخضر، لأنه "لطالما كان مولعا بها، ومارسها بشكل احترافي عندما كان صغيرا".

أخبار ذات صلة

مدرب ليفربول: هذا الشيء الوحيد الذي أفكر به في لقاء بايرن

وقال فالكاو، الملقب "بالنمر"، في مقابلة مع مجلة "فرانس فوتبول": "أعشق لعبة البيسبول. عندما كنت صغيرا في فنزويلا حيث نشأت، مارست الرياضة على أعلى مستوى".

وأضاف: "ناقشت الأمر مع زوجتي، أعتقد أنني سأبدأ مشوار كلاعب بيسبول عند اعتزالي الكرة. مثل مايكل جوردان، الذي لعب البيسبول بعد اعتزال كرة السلة".

أخبار ذات صلة

بالفيديو.. مشجع يعتدي على لاعب الخصم خلال المباراة

ولم يسبق أبدا للاعب كرة القدم أن توجه للبيسبول بعد الاعتزال، مما يصعب مهمة فالكاو، الذي يخطط ليصبح الأول الذي يسعى إلى تحقيق ذلك.

ويلعب فالكاو حاليا مع موناكو الفرنسي، وسبق له اللعب مع بورتو البرتغالي ومانشستر يونايتد الإنجليزي، كما قاد منتخب كولومبيا في محافل دولية كبيرة.