أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تغيرت حياة زوجين من مقاطعة أرماج في أيرلندا الشمالية، بعدما حالفهما الحظ في الفوز بجائزة اليانصيب الكبرى، بالتزامن مع احتفالات رأس السنة الميلادية الجديدة.

وسيبدأ الزوجان عام 2019 بثروة مالية ضخمة، عقب فوزهما بالجائزة، التي تبلغ قيمتها نحو 115 مليون جنيه إسترليني (ما يعادل 145 مليون دولار).

ووفق ما ذكر موقع "سكاي نيوز" البريطاني، فإن الجهة المنظمة لمسابقة اليانصيب في المملكة المتحدة، كاميلوت، قدمت الزوجين لوسائل الإعلام، خلال مؤتمر صحفي.

وقالت فرانسيس كونولي، وهي معلمة، إن الفوز بالجائزة الكبرى "أمر كبير جدا لا يقدر بأي ثمن"، مضيفة "منذ زمن بعيد ونحن نشارك في اليانصيب الوطني.. لم يحالفنا الحظ أبدا".

وتابعت "كنا دائما نقول إنه في حال فزنا بأربعة ملايين جنيه إسترليني، سيكون هناك 4 ملايين فائز، وسيحصل كل منهم على جنيه واحد".

فيما قال زوجها باتريك كونولي، البالغ من العمر 54 عاما، إن حياتهما تغيرت بعد هذا الفوز، مشيرا إلى أنه لم يصدق في بداية الأمر أنهما فازا بالجائزة الكبرى.

أخبار ذات صلة

يانصيب "ميغا مليونز" بدون فائز.. وزيادة قيمة الجائزة الكبرى
صدفة غريبة تقود زوجين للفوز بـ1.8 مليون دولار

ويأمل الزوجان في أن يستغلا ثروتهما الجديدة أولا من أجل قضاء عطلة في موريشيوس، وحضور سباق جائزة موناكو الكبرى للفورمولا 1.

كما وضعا قائمة تضم نحو 50 شخصا، سيشاركون معهم ثروتهم الجديدة، بمن فيهم بناتهما الثلاث، وأحفادهما.

وذكر باتريك "هذه ثروة كبيرة جدا.. نريدها أن تغير حياة العديد من الناس".