أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أقرّ البرلمان التايلاندي، الثلاثاء، تعاطي الماريجوانا للاستعمال الطبي والأبحاث، في أول تقنين للمخدر بمنطقة تطبق بعضا من أكثر قوانين مكافحة المخدرات صرامة في العالم.

ووافق البرلمان المعين من قبل المجلس العسكري الحاكم في تايلاند على تعديل قانون المخدرات لعام 1979، في جلسة طارئة وافق خلالها على عدد كبير من مشروعات القوانين قبل عطلة عيد الميلاد.

وحتى ثلاثينيات القرن الماضي كانت الماريجوانا تستخدم في تايلاند لتخفيف الألم والتعب.

ونقلت رويترز عن رئيس الصياغة في البرلمان، سومتشاي ساوانغ كارن في الجلسة التي بثها التلفزيون قوله: "هذه هدية المجلس التشريعي الوطني للحكومة والشعب التايلاندي في السنة الجديدة".

وقننت دول من بينها كولومبيا وكندا الماريجوانا للاستعمال الطبي بل والترفيهي، لكن المخدر ما زال غير قانوني.

وتصل عقوبة مهربي الماريجوانا إلى الإعدام في كل من سنغافورة وإندونيسيا وماليزيا.