أبوظبي - سكاي نيوز عربية

عثر حارس المبنى الذي يضم المقر الرئيس لغوغل في مدينة نيويورك الأميركية على أحد مهندسي الشركة ميتا على مكتبه، بينما بدأت التحقيقات لاكتشاف السبب الغامض وراء الوفاة.

وكان سكوت كرولسيك (22 عاما) فاقدا للوعي، ولم يستجب لمحاولات الإنعاش القلبي الرئوي، عندما وصل المسعفون إلى الطابق السادس حيث يقع مكتبه.

وأعلن المسعفون وفاة مهندس البرمجيات الشاب في مكان الحادث، بينما سيجرى تشريح للجثة لتحديد السبب الرسمي للموت.

واكتشف حارس المبنى الواقعة في حوالي الساعة التاسعة من مساء الجمعة الماضية.

ووفقا لصحيفة نيويورك بوست، لم يشر المسعفون إلى أن الضحية كان يعاني من أي تاريخ مرضي أو يتعاطى المخدرات.

وكان كرولسيك يعيش في حي مانهاتن الشهير بولاية نيويورك، وتخرج في جامعة كارنيغي ببنسلفانيا.

ووفقا لحسابه الشخصي على لينكدإن، فقد انضم إلى غوغل منذ أغسطس الماضي، ولم يسجل بتاريخه العملي أي مؤسسة أخرى.